منتديات الامبراطور الرهوي
اهلاً بك في منتديات الامبراطور الرهوي ارجوا ان تكون عضواً في منتدانا الجميل اهلاً وسهلاً فيك ايهوا العضو المميز ارجوا ان تكواً واحداً مناء ويشرفناء ذاللك

منتديات الامبراطور الرهوي


 
الرئيسيةالبوابةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول تسجيل دخول الاعضاء
Awesome Blue 
Sharp Pointer

شاطر | 
 

  معارك ضارية في دوري الابطال الاوروبي ..تقرير بالمباريات ومواعيدها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة




أوسمة

تاريخ التسجيل : 31/12/1969

مُساهمةموضوع: معارك ضارية في دوري الابطال الاوروبي ..تقرير بالمباريات ومواعيدها   الخميس فبراير 17, 2011 8:54 am

بسم الله الرحمن الرحيم

تعود عجلة دوري أبطال أوروبا UEFA للدوران اليوم الثلاثاء بعد شهرين من التوقف، حيث تتصدر موقعة برشلونة أمام آرسنال عناوين مباريات ذهاب ثمن النهائي، إذ تحمل في طياتها ذكريات خالدة من نهائي المسابقة عام 2006 حينما خسر ارسنال النهائي امام برشلونة .

وتدخل ثلاثة أندية غمار مرحلة خروج المغلوب بسجل خالٍ من الهزيمة، إذ حقق كل من برشلونة ومانشستر يونايتد أربعة انتصارات وتعادلين في الدور الأول، بينما فاز ريال مدريد في خمس مباريات وتعادل في واحدة. ومهما يكن، فإن نتائج مرحلة المجموعات لم تعد تنفع في شيء، ذلك لان البطولة تنطلق من جديد وبحظوظ متساوية بين جميع الفرق. ولعل سيناريو العام الماضي يمثل درساً لكل من يعتقد أن فرض هيمنة مطلقة في الدور الأول من شأنه أن يشكل امتيازاً في الأدوار المتقدمة، إذ سقط تشيلسي في ثمن النهائي وتبعه بوردو في دور الثمانية، بعدما أتى الفريقان على الأخضر واليابس في مجموعتيهما.

كما شهدت منافسات هذا الموسم تأهل جميع الأندية الإنجليزية الأربعة المشاركة في المسابقة للمرة الرابعة على التوالي مما يدل على قوة هذا الدوري والذي اعتبره الكثير من المحللين اقوى دوري بالعالم لحدة التنافس فيه,, وكما كان الحال العام الماضي، ستقام مباريات ثمن النهائي على امتداد أربعة أسابيع، أي بواقع مواجهتين فقط في كل أمسية.

البرنامج
الأسبوع الأول من ذهاب ثمن النهائي (كل المباريات تنطلق في تمام الساعة 45 : 10 بتوقيت مكة المكرمة )
الثلاثاء 15 فبراير - شباط
ميلان/توتنهام

فالنسيا/شالكه

الأربعاء 16 فبراير- شباط
آرسنال/برشلونة

روما/شختار دونتسك

مباراة القمة
آرسنال/ برشلونة، لندن، ملعب الإمارات

لعل هذه المواجهة المرتقبة تجمع بين الفريقين الأكثر إمتاعاً على المستوى الأوروبي. إذ لم يعد برشلونة يحتاج إلى أي تقديم، كما لم يعد هناك داعٍ للتعريف بثلاثي هجومه القاهر، الذي يتألف من ليونيل ميسي و أندريس إنييستا و تشابي. ولم يسبق لنادي آرسنال أن فاز في أي من النزالات الخمسة التي جمعت الفريقين في أبرز مسابقة للأندية بالقارة العجوز، حيث تجرع المدفعجية مرارة الهزيمة في ثلاث مناسبات، مقابل تعادلين يتيمين. فبعدما استسلم أبناء لندن أمام قوة العملاق الكاتالوني في نهائي 2006، كان التعادل (2-2) سيد الموقف في ذهاب ربع نهائي الموسم الماضي على أرضية ملعب الإمارات، قبل أن يسجل ميسي رباعية كاملة في موقعة الإياب ويقود كتيبة بلاوجرانا لفوز ساحق بنتيجة 4-1 في كامب نو.

لكن المدفعجية يستعدون لملاقاة أبناء جوارديولا وكلهم عزيمة على قلب الموازين، لاسيما بعدما استعاد الفريق خدمات مهاجمه روبين فان بيرسي الذي سجل 11 هدفاً منذ 1 ينايركانون الثاني. كما ستعقد جماهير آرسنال آمالاً عريضة على الكابتن سيسك فابريجاس، الذي يزداد تألقاً مباراة بعد أخرى. ومما يزيد من إثارة اللقاء أن أبناء المدرب أرسين فينجر لم يذوقوا طعم الهزيمة داخل قواعدهم في آخر 33 مباراة خاضوها ضمن منافسات دوري الأبطال، إذ يرجع آخر سقوط لهم على ملعب الإمارات إلى نصف نهائي موسم 20082009 عندما خسروا بثلاثة أهداف لهدف أمام مانشستر يونايتد. ومن جهته، لم ينهزم برشلونة إلا مرة وحيدة من أصل آخر 15 مباراة له في المسابقة، وكان ذلك في ذهاب نصف نهائي الموسم الماضي بحصة 1-3 على يد إنتر ميلان في ملعب سان سيرو.


بقية المباريات
ميلان-توتنهام:
بعدما خرج العملاق الإيطالي ثلاث مرات على يد ممثلي كرة القدم الإنجليزية في مشاركاته الأوروبية الست الأخيرة، سيدخل ميلان مباراته أمام الفريق اللندني برغبة جامحة في رد الاعتبار لنفسه. وفي ظل غياب أندريا بيرلو بداعي الإصابة وأنطونيو كاسانو ومارك فان بومل بسبب عدم الأهلية، فإن المدرب ماسيميليانو أليجري سيراهن على عامل الخبرة لكسب معركة وسط الميدان، إذ سيشرك المخضرمَين جينارو جاتوزو وكلارنس سيدورف في محور الارتكاز، إلى جانب الشاب الألماني الواعد ألكسندر ميركل. وبالإضافة إلى الاضطلاع بمهمة افتكاك الكرة وإجهاض هجمات الخصم في مهدها، سيكون هذا الثلاثي مطالباً بتهييء كرات سريعة لروبينيو وزلاتان إبراهيموفيتش، على وجه التحديد، بعدما أصبح الهداف السويدي سيد خط الهجوم الميلاني.

وقد شاهد عناصر كتيبة روسونيري شريط مباراة إنتر أمام توتنهام ضمن مرحلة المجموعات شهر نوفمبرتشرين الثاني الماضي، والتي انتهت لصالح غريمهم التقليدي بنتيجة 4-3 بعدما كان متقدماً برباعية نظيفة. وسيحاول أبناء أليجري تفادي وقوع مثل هذا السيناريو، الذي يبدو غير كافٍ في مباراة إقصائية.

وفي المقابل، يواصل الفريق اللندني اعتماده على مبدأ "الجرأة مفتاح الفوز"، إذ سجل هجومه 18 هدفاً بالتمام والكمال في مرحلة المجموعات مما يجعله الأفضل من بين الأندية الستة عشر المؤهلة مناصفة مع أرسنال. ورغم قوة الخصم الإنجليزي، إلا أن نائب رئيس ميلان، أدريانو جالياني، أعرب عن ثقته بحظوظ فريقه في تجاوز عقبة أبناء وايت هارت لين، إذ صرح قائلاً: "لقد خرجنا من ثمن النهائي في الموسمين الأخيرين، لكن هذا السيناريو يجب ألا يتكرر هذه المرة."

فالنسيا-شالكه :
بات عملاق ميستايا من الوجوه المألوفة في العرس الأوروبي (5 مشاركات في المواسم السبعة الأخيرة)، لكنه غالباً ما يكون في خانة الفرق المستضعفة. بيد أن ما يشغل بال المدرب أوناي إيمري هو إيجاد منفذ إلى مرمى الفريق الألماني، الذي يضم ثالث أفضل دفاع بين الأندية الستة عشر المتبقية، إذ لم تستقبل شباكه سوى ثلاثة أهداف منذ انطلاق البطولة. كما سيسعى أصحاب الأرض في الوقت ذاته إلى الحفاظ عن نظافة مرماهم، ولو أنهم يدركون صعوبة المهمة أمام الهداف راؤول الذي يعرفونه حق المعرفة، وهو الذي سجل 12 هدفاً في ملعب ميستايا خلال مسيرته الحافلة بألوان ريال مدريد.

روما - شختار دونيتسك:
لم يخض شختار أي مباراة رسمية منذ أواخر نوفمبرتشرين الثاني بعد توقف منافسات الدوري الأوكراني، لكن "عمال المناجم" دخلوا في معسكر إعدادي بأسبانيا قبل التوجه إلى العاصمة الإيطالية لخوض أول مباراة ضمن الدور الثاني من دوري أبطال أوروبا في تاريخ النادي. ورغم حداثة عهد الفريق الأوكراني في هذه المرحلة من مراحل البطولة، إلا أن مدرب روما كلاوديو رانييري أكد على ضرورة توخي الحيطة والحذر أمام هذه الكتيبة التي تعج بالمواهب البرازيلية، تحت إمرة الداهية ميرتشيا لوتشيسكو، الذي درَّب في إيطاليا على امتداد ثمانية مواسم. وسيعول أبناء قلعة أولمبيكو على هدافهم المتألق ماركو بوريلُّو الذي بلغ الشباك في كل المباريات التي خاضها النادي على ملعبه في مرحلة المجموعات، إضافة إلى صانع الألعاب جيرمي مينيز الذي يزداد توهجاً يوماً بعد آخر. وفي المقابل، ستفتقد جماهير جالوروسي لأبرز لاعبي خط الدفاع إما بداعي الإصابة أو بسبب الإيقاف.

نجم تحت الضوء

سيحاول ألكسندر باتو الاستفادة من المواكبة الإعلامية الكبيرة التي ستصاحب مباراة فريقه أمام توتنهام لتأكيد انسجامه مع زلاتان إبراهيموفيتش، لاسيما وأنه لم يقدم بعد ما كان منتظراً منه منذ وصوله إلى عاصمة إقليم لومبارديا في ينايركانون الثاني 2008. وبعدما سجل البرازيلي تسعة أهداف من أصل 15 مباراة، سيضع فيه المدرب ثقته الكاملة خلال المواجهات المقبلة من أجل الاضطلاع بدور محوري في خط هجوم هذا النادي العريق، الذي غالباً ما يشهد صراعاً حامي الوطيس بين عدد من النجوم لضمان مقعد في التشكيلة الأساسية.

يذكر انه منذ اعتماد نظام خروج المغلوب من مرحلة ثمن النهائي في موسم 2003 2004، لم تنجح سوى أربعة أندية في التأهل ثمان مرات متتالية إلى الدور الثاني، وهي أرسنال وتشيلسي وليون وريال مدريد.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
معارك ضارية في دوري الابطال الاوروبي ..تقرير بالمباريات ومواعيدها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الامبراطور الرهوي :: المنتدى العام :: المنتدى الرياضي-
انتقل الى: